• ×

02:07 مساءً , الإثنين 21 أكتوبر 2019

نموذج مستعمرة : النوع قائمة

نموذج مستعمرة : النوع قالب فيديو

قائمة

البرهان وحمدوك في الخليج!!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حديث المدينة ...عثمان ميرغني
البرهان وحمدوك في الخليج!!


وتعود للشعب السوداني ذاكرة ما حدث بعد ثورة أكتوبر 1964.. الأزهري رئيس مجلس السيادة والمحجوب رئيس الوزراء أصرَّ كل منهما على أنه الممثل الشرعي للحكومة في مؤتمر القمة العربية بالدار البيضاء.. الخلاف أصبح أزمةسياسيةكبرى انتهت بحل مذهل.. يسافر الرجلان معا على أن يكون أحدهما رئيسا للوفد والآخر متحدثا باسمه.. وسافرا معا.. وعلى عهد الرواة أنهما لم يتكلما إلى بعضهما قط طوال الجلسات بل كانا يتحاشيان أن يلتقيا!!
أمس؛ يعيد التاريخ نفسه مع تعديل طفيف بدل الاختلاف هنا ائتلاف.. الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة ومعه الدكتور عبد الله حمدوك سافرا معا إلى المملكة العربية السعودية والتقيا بالعاهل السعودي جلالة الملك سلمان بن عبد العزيز وظهرت الصور في الإعلام البرهان يجلس على يمين الملك وحمدوك في المقاعد الجانبية..
يا تُرى؛ ما الذي يريد أن يقوله البرهان لجلالة الملك سلمان ولا يستطيع أن يقوله إلا بحضور حمدوك.. وما الذي يحمله حمدوك إلى السعودية ولا يقدر على الوصول به إلى الملك سلمان إلى تحت كنف وصحبة الرئيس البرهان؟
بعبارة أخرى.. ما هو الأمر الجلل الذي استدعى سفر أعلى قمتين في السودان معا، في رحلة عاجلة إلى السعودية وبعدها إلى الإمارات؟.
بالضرورة الأمر لا يحتاج إلى كثير تفكير، البلدان السعودية والإمارات كانتا الداعم الأساسي للسودان بعد الاطاحة بحكم المخلوع.. وبادرتا بالتطوع لضمان شحنات القمح والوقود والدواء بل والزيت والأسمدة إلى السودان في هذا الظرف العجيب الحرج.. وضمنتا إمدادا مستمرا لمدة عامين بتكلفة تصل إلى ثلاثة مليارات دولار.. ونصف مليار آخر نقدا لدعم احتياطي بنك السودان من العملة الأجنبية.. فما الذي استجد وتطلب سفر القمتين، البرهان وحمدوك إلى الرياض وأبوظبي؟
الدكتور عبدالله حمدوك جال في ركن الدنيا الغربي حتى نيويورك والتقى أكثر من خمسين دولة ومنظمة دولية ثم عاد عبر باريس ليلتقي برئيس الوزراء الفرنسي ماكرون.. الخلاصة أكدت لحمدوك أن العون الذي تعشم فيه من المؤسسات المالية الدولية والدول الغربية الكبرى هو سراب بقيعة يحسبه الظمآن ماء حتى إذا جاءه لم يجده شيئا.. فكل شيء هناك مربوط في عقدة قائمة الدول الراعية للإرهاب.. الخازوق الذي ورثته حكومة الثورة من عهد المخلوع..
المقارنة كانت بعيدة.. بين رجاء العون الدولي المستحيل حاليا، ومبادرة السعودية والإمارات طوعا منذ اليوم الأول بتحمل نفقات إعاشة الشعب السوداني لعامين.. مجانا!!
واستدارت الحكومة..
.

بواسطة : عثمان ميرغني
 0  0  370
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

بسم الله الرحمن الرحيم (وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ..

جديد المقالات

قلم في الساحة مأمون ابوشيبة لحنة لأنقاذ فريق...


بواسطة : امير عوض

*نبض الصفوة* *امير عوض* *النظام اللقيط* لن...


بواسطة : ود الشريف

دبابيس ********** ودالشريف ********** ** والله البلد...


كبد الحقيقة @ د. مزمل ابو القاسم جمعية خيري...


كبد الحقيقه تاريخ عامر بالتجاوزات كتبنا من...


بواسطة : مـــقــالات

لهذا الاسباب المريخ افضل من الهلال يعقوب حاج...


بواسطة : جعفر سليمان

اللعب على الورق جعفـــر سليمـــان...


كبد الحقيقة د. مزمل أبو القاسم ورشة تعديل...


*حروف ذهبية* *د. بابكر مهدي الشريف* *شيخ عبد...


*حائط صد* *محمود الدرديري* *بالمنطق البسيط* *مع...


القوالب التكميلية للمقالات

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:07 مساءً الإثنين 21 أكتوبر 2019.