• ×

06:45 صباحًا , الثلاثاء 13 نوفمبر 2018

نموذج مستعمرة : النوع قائمة

نموذج مستعمرة : النوع قالب فيديو

قائمة

تألق المريخ وهلوسة الاقلام الزرقاء!!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 [justify].
image

Idriss Mustafa

تيكي تاكا ||ادريس مصطفى (ابوعزوز)

تألق المريخ وهلوسة الاقلام الزرقاء!!


*خرجت قمة زايد الخير بمحصلة أجمع الكل على أنها ظالمة من الناحية الفنية بعد أن ذهبت نتيجتها لمن لا يستحقها عطفا على الأداء داخل أرضية الميدان والذي شهد تفوقا مريخيا كاسحا خاصة في شوط اللعب الثاني الذي حاصر فيه المريخ الهلال كما لم يحاصر من قبل وادرك فيه التعادل وكان قريبا في أكثر من ثماني محاولات من قلب الطاولة على الهلال لكن جنون المستديرة كان بالمرصاد لهجمات المريخ الذي لم تشفع له تلك السيطرة في خطف الهدف الثاني بل ذهبت نتيجة المباراة الهلال في اخر الثواني عبر النيران الصديقة برأسية النعسان هدف قتل المباراة ومنح الدرع للهلال والاحترام والتقدير المريخ الذي أبدع واقنع وأمتع.

*أقول للهلال مبروك الفوز وللمريخ هارد لك ما كان ينبغي أن تهزم ولكن العزاء أن الفرقة الحمراء تضم عناصر مميزة سيكون لها باع كبير في المستقبل القريب اذا ما وجدت الاستقرار الإداري للنادي والفني للفريق والأخير هذا لن يتأتى مع الزلفاني لأنه مدرب مغمور لا يملك ما يقدمه لفريق كبير مثل المريخ بل يجب الاستعانة بمدير فني بمواصفات عالية .

*من خلال مجريات المباراة ارتكب مدرب المريخ أخطاء شنيعة كسحبه لرمضان عجب ودفعه بالمهاجم النعسان بديلا له في الدفاع ليؤتى المريخ من هذه الخانة وبراسية النعسان نفسه ليثبت بأن علاقة الزلفاني بالتدريب متواضعة لأبعد الحدود.

*المستوى المميز الفرقة المريخية لم يعجب بعض الهلالاب الذين لم تثنيهم فرحتهم المبالغ فيها بالدرع من أن ينفثوا سمومهم في المريخ وطفق البعض وعن جهل فاضح يتحدث عن لياقة لاعبي المريخ وسقوطهم عقب المباراة ليجسد مدى حقده على المريخ وبذلك خزل كل توقعاتنا حيث كنا نحسب أنه صحفي ملتزم ولكن !!

*لو كنت مكان هذا الصحفي الذي كنا نفترض فيه الاتزان لما تناولت مثل هذا الأمر بتاتا لأن الذي ( بيته من زجاج لا بجدع الناس بالحجارة )، ونذكر هذا الكاتب بأن مثل هذه الممارسات السالبة ظلت حكرا على ناديه فقط حيث أن الهلال هو الفريق الوحيد الذي تم ضبط أحد لاعبيه متعاطيا للمنشطات وذلك في البطولة العربية بتونس كما أن حادثة تغيير الأرقام الشهيرة 2و 12 تظل نقطة سوداء في جبين الكرة السودانية ولا ننسى أن عدد من لاعبي الهلال كانوا قد عرضو على الطبيب بعد أن تأثرت امعائهم بما تناولوه قبل احدى المباريات الإفريقية ونطالبه بأن يجيب على الأسئلة التالية :
*ما هو النادي الذي اعتدى رئيسه على الحكم بالبونية؟؟
* ما هو النادي الذي كشف السجال الطاحن بين الإعلام الموالي للرئيس الحالي والإعلام المعارض عن كل الممارسات السالبة من رشاوي وقبض وما هو أقبح من ذلك وذلك مثبت في ارشيف الصحف الهلالية؟؟

*وجه الكاتب اتهاما مبطنا للاعبي المريخ وهو بذلك ارتدى ثوب التعصب الأعمى وخرج عن الواقعية كما أن اتهامه للاعبي المريخ بتناول المنشطات قبل أن يكون مردودا على ناديه صاحب السوابق هو جهل صريح يعود لضعف المعلومات والثقافة .
أشار الكاتب إلى أن لياقة لاعبي المريخ كانت غريبة وكأنه يريدهم أن يظهروا بلياقة ضعيفة كما أن حديثه عن ضعف الإعداد وافتراضه أن اللياقة ينبغي أن تكون ضعيفة هو حديث مجافي للواقع ويدل على جهل صاحبه لأن الفريقان خرجا للتو من رالي ضاغط ومرهق وفترة ال10 أيام التي خلد فيها اللاعبون للراحة مناسبة جدا ولا تنقص من لياقتهم شيئا بل تدعم الجانب البدني.
*إشارة الكاتب إلى الإعياء الذي تعرض له لاعبو المريخ ووصفه بأنه غير طبيعي فهو يدعم جهله أكثر لأن الطبيعي أن يتعرض لاعبون ركضوا شوط كامل بدون توقف للارهاق ونقول له أن لاعبي الأحمر حاولوا العودة في المباراة من أجل اسعاد جماهيرهم وعادة ما يكشر الفريق الخاسر عن أنيابه سعيا لتعديل النتيجة لكن حقد الكاتب وعلى المريخ جعله لا يقبل بالأداء الراقي الذي سطره لاعبوه في الملعب ونذكره بأن الاجتهاد الشديد للاعبي المريخ عرضهم لانخفاض السكر في الدم ونهديه الأعراض ليأخذ بها مستقبلا لأنه لا يدري وهي :

*اعراض انخفاض السكر فى الدم

- رؤية ضبابية- ضربات قلب سريعة - التغيرات المزاجية المفاجئة - العصبية المفاجئة - التعب غير المبرر - جلد شاحب - الصداع - الجوع - الدوخة - التعرق - صعوبة النوم - صعوبة في التفكير بوضوح أو التركيزو- فقدان الوعي والغيبوبة .
*نصيحة إلى صاحب المقال الذي أعماه التعصب للأزرق عن رؤية الإبداع المريخي وجعله يخرج عن النص أن يعلم بأن القوة والعزيمة التي ظهر بها المريخ هي روح المريخ وحب المريخ ولن يفهمها الا من عشق هذا الكيان الجميل.

*اعتقد أن حالة الفرح الهستيرية بالفوز في المباراة الودية ونيل درع تأبين زايد هما السبب في فقدان الكاتب للمنطق.

*النعسان لاعب موهوب أخطأ والخطأ وارد في كرة القدم ولا نريد نصائح من إعلام الوهم الذي أصابه الذعر والخوف بعد مشاهدته لابداعات شباب المريخ التش النعسان وضياء الدين وحمو وبيبو وتيري وباقي الكوكبة واثبتوا أن الفريق يضم افضل العناصر فقط يحتاج لمدرب خبير.

في الختام

*مريخ الشوط الثاني أرعب كل الأهلة إدارة وإعلام ولاعبين وجماهير.

image
بواسطة : admin
 0  0  399
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:45 صباحًا الثلاثاء 13 نوفمبر 2018.