• ×

09:22 صباحًا , الأربعاء 23 يناير 2019

نموذج مستعمرة : النوع قائمة

نموذج مستعمرة : النوع قالب فيديو

قائمة

" الزلفاني" إقالة متأخرة لكنها صحيحة.رغم التأهل الى دوري الثمانية.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
image

Tiger Eyes


" الزلفاني" إقالة متأخرة لكنها صحيحة.رغم التأهل الى دوري الثمانية.

كتبه Tiger Eyes

لأول مرة أجد نفسي متفقاً مع قرار يصدره مجلس الفشل الحالي منذ تكوينه ، والقاضي بإقالة المدرب الزلفاني رغم تأهل الفريق الى دوري الثمانية من بطولة كأس زايد للأندية العربية..

القادم أصعب بكل تأكيد ولا يحتمل المكابرة او المغامرة او حتى التجريب ، وما شاهدناه في مباراة الإتحاد كان كفيلاً بإصدار القرار مع صافرة حكم المباراة ، بعد ان ظل الزلفاني يشاهد الفريق في الشوط الثاني وقد انفتحت كل الأبواب المؤدية الى حارس العرين منجد..

درس مدرب الاتحاد الفرنسي تيري فروجي فريق المريخ في الشوط الاول جيدا وفطن الى ضعف الطرف الايمن الذي يتواجد فيه كل من التاج ابراهيم وامامه خالد النعسان..

فقام في الشوط الثاني بتركيز كل هجماته على ذات الطرف عبر جناحه الأيسر عبدالرحمن مزيان ، وكان له ما اراد بعد ان نجح بكل سهولة في المرور من خالد النعسان وارسل عكسية قابلها مدافع الاتحاد الايمن وليد العرجي (على الطائر) محرزاً الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة ٦٠..

الشاهد في المباراة ان الزلفاني ظل يتفرج على تركيز فريق الاتحاد على هذه الجهة ، وفي ذات الوقت عجز كل من التاج ابراهيم وخالد النعسان على ايقاف المد الهجومي لفريق الإتحاد من قبل لاعبه مزيان ولم يحرك ساكناً حتى جاء الهدف الثاني ،، والكل ادرك وقتها ان خطورة الاتحاد تأتي عبر هذا اللاعب..

كان الأحرى والأولى ارجاع رمضان عجب الى الطرف الأيمن الذي افتقده الفريق طيلة زمن المباراة بسبب الدفع به في خانة الجناح الأيسر ،، فلا وجدنا رمضان في الهجوم ولا وجدناه في الدفاع ..

الغريب في الأمر ان الزلفاني اصر على مواصلة النعسان ولم يقم بإخراجه الا بعد ان وقع ارضاً من شدة التعب، ليقوم الزلفاني مجبراً بإدخال سيف تيري بديلا عنه ويعود معها رمضان الى الجهة اليمنى ..

ثم جائت ثالثة الأثافي عندما تدخل المدرب وقام بإخراج لاعب الوسط التكت ليدخل بدلا عنه لاعب الوسط محمد حامد التش ..

خروج التكت لم يكن مبرراً لأن التكت وقتها كان افضل من استمرار النعسان وبعدها شاهد الجميع كيف تسلم فريق الاتحاد لزمام خط الوسط تماماً ، ليزيد الزلفاني الضغط على لاعب المحور ضياء ، خصوصا وان محمد الرشيد ظل في كثير من الأحيان يميل الى الاحتفاظ بالكرة والتقدم بها مما يعرضه الى فقدان الكرة في ظل مواجهة ثلاثي الاتحاد النشط اسامة شيته وحمزة قودري وعبدالرؤوف بن قيط..

من يدافعون عن الزلفاني يرون بأنه لعب في ظروف صعبة بفقدان بعض اللاعبين ومشاركة بعضهم تحت تأثير الاصابه ، لكن المدرب اثبت بأنه دائما ما يصعب الأمر على نفسه وإلا فما الداعي من من اخراج التكت (السليم) والذي كان يحتاجه الوسط وادخال التش (العائد من اصابة)؟!.

بل ما الداعي الى اللعب بنفس الخطة ٤:٣:٣ الهجومية التي تحتاج الى لياقة بدنيه عالية ، سيما وان الفريق قد سافر الى الجزائر بعد ايام قليلة من مباراة فايبر اليوغندي!.

توقعنا ان يلعب المدرب بخطة ٤:٤:٢ ، لإغلاق كل المعابر ، لكن المدرب كالعادة ظل يعتمد على نفس الخطة وذات النسق!

دخول تيري مكان النعسان ، والتش مكان التكت ، تكشف ان المدرب لايلجأ الى تبديلات تكتيكية داخل الملعب بقدر ما تكون (خانة مكان خانة) ، لذا لا تأتي تغيراته بالفارق المطلوب!..

بإستثناء هجمتي المريخ التي لاحت في الأخير نتيجة تقدم معظم لاعبي الاتحاد لإحراز هدف التأهل ، فإن المباراة في ثلثها الأخير كانت تسير الى مصلحة الاتحاد ، الذي كان قريباً من احراز مبتغاه في ظل توهان خط الدفاع ، لولا بسالة الحارس منجد ، وتصدي مهاجم الاتحاد محمد امين حامية لكرة كانت في طريقها الى المرمى!..

الزلفاني لايستفيد من الخامات التي لديه بقدر ما يصعب الأمور على نفسه اكثر مما ينبغي ، ليذكرنا بالمثل الشعبي ( اضانك وينه؟) فيلف يده فوق رأسه ويجيب( ياها دي)..
بواسطة : admin
 1  0  236
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-13-2018 10:24 صباحًا حسن عثمان ( كدكول ) :
    كلام سليم*

جديد الأخبار

“الخصم والشاكي” يهدد قضية المريخ في “كاس” تحوم الشكوك حول استمرار المريخ..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:22 صباحًا الأربعاء 23 يناير 2019.