• ×

06:34 مساءً , الجمعة 22 فبراير 2019

نموذج مستعمرة : النوع قائمة

نموذج مستعمرة : النوع قالب فيديو

قائمة

النجم الساحلي يتجاوز فخ الرجاء إلى نصف نهائي كأس زايد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 النجم الساحلي يتجاوز فخ الرجاء إلى نصف نهائي كأس زايد
8 فبراير 2019
تونس - كووورة



انتزع فريق النجم الساحلي التونسي، اليوم الجمعة، بطاقة التأهل إلى نصف نهائي كأس زايد للأندية الأبطال، رغم سقوطه المفاجئ أمام ضيفه الرجاء المغربي بهدف دون رد، في المباراة التي جرت بينهما على الملعب الأوليمبي بسوسة، ضمن منافسات دور الـ8 للبطولة العربية.

واستفاد الفريق الساحلي من الفوز خارج القواعد على النادي البيضاوي، بهدفين دون رد، في مباراة الذهاب، ليؤمن العبور إلى المحطة قبل الختامية للبطولة العربية.

ومنح الممخضرم محسن ياجور الفريق الضيف هدف المباراة الوحيد، في الدقيقة 30 من عمر اللقاء، إلا أنه لم يكن كافياً لأبناء الفرنسي باتريس كارتيرون للعودة إلى أجواء البطولة.

ومنذ بداية اللقاء، اتيح لفريق النجم الساحلي فرصة افتتاح النتيجة مبكراً، عن طريق إيهاب المساكني، لكن الحارس زنيتي أنقذ الموقف.

الفريق المغربي بحث عن مباغتة مضيفه، ففرض سيطرته على مجريات اللعب، وقام بشن العديد من الهجمات ليهدد مرمى الحارس مكرم البديري، وكاد أن يفتتح النتيجة في الدقيقة 15، عن طريق الورفلي لكن كرة الأخير أخطأت المرمى.

وفي الدقيقة 18 اتيحت فرصة ثمينة للنجم الساحلي، لفك طلاسم شباك الضيوف، لكن الحارس زنيتي، أبقى النتيجة على حالها.

وقام الرجاء بهجوم معاكس في الدقيقة 30، ليصوب الرحيمي كرة قوية، ردها الحارس البديري بصعوبة، لتسقط أمام محسن ياجور، الذي لم يترك الفرصة تمر، وتابع الكرة في المرمى، معلناً افتتاح النتيجة لفريقه.

الهدف أعطى شحنة معنوية كبيرة للفريق المغربي، الذي واصل تهديد مرمى البديري، عن طريق إبراهيما با، ومحسن ياجور، لكنه لم يعرف كيف يترجم الفرص التي اتيحت له إلى أهداف.

وفي الشوط الثاني قام مدرب النجم الساحلي روجيه لومير، بإقحام البريقي بديلاً للمخضرم ياسين الشيخاوي، وهو ما ساعد فريق جوهرة الساحل على الصمود.

وفي الدقيقة 48 كاد الرجاء أن يضيف الهدف الثاني، عن طريق الرحيمي، لكن تصويبته القوية مرت فوق المرمى بقليل.

و تواصل الأداء المتواضع للنجم الساحلي، مقابل سيطرة مطلقة للرجاء، الذي بقي يبحث عن الهدف الثاني لإنعاش حظوظه، لكنه لم ينجح في ذلك، بل كاد أن يقبل هدفاً مباغتاً بسبب سوء تفاهم بين الورفلي والحارس زنيتي، من كرة راسية كاد يغالط بها مرماه.

وفي الدقيقة 89، أشهر الحكم العراقي، بطاقة حمراء في وجه مدافع النجم عمار الجمل، النقص العددي الذي حاول الرجاء استغلاله دون جدوى.

وكاد النجم في الوقت البديل 90+ 2 أن يخطف التعادل عبر البريقي، عندما وجد نفسه وجهاً لوجه أمام الحارس زنيتي، بعد أن كسر فخ التسلل، إلا أنه أهدر الكرة خارج الشباك.
 0  0  76
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

من المُتوقّع أن تستدعي لجنة الانضباط بالاتحاد العام لكرة القدم، المدير الفني..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:34 مساءً الجمعة 22 فبراير 2019.