• ×

11:25 مساءً , الخميس 20 يونيو 2019

نموذج مستعمرة : النوع قائمة

نموذج مستعمرة : النوع قالب فيديو

قائمة

طارق المعتصم يعود للامانة العامة بنادي المريخ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 طارق المعتصم يعود للامانة العامة بنادي المريخ


ترددت أنباء قوية مؤخرًا عن نية سكرتير نادي المريخ المستقيل طارق سيد المعتصم، عن العودة لممارسة نشاطه مجددًا داخل فريق المريخ.

وجاءت هذه الأنباء في وقت انفجر فيه الموقف الإداري بالمريخ، باستقالة المجموعة المعينة بواسطة السلطة، لكن تبقى فرص طارق المعتصم في العودة لموقعه قائمة، رغم أن استقالته سارية المفعول.

بداية الأزمة

جاء طارق المعتصم منتخبًا في منصب السكرتير العام بالمريخ، ضمن مجموعة آدم سوداكال وجعفر قريش في أكتوبر / تشرين أول 2017.

وفي 22 فبراير / شباط 2018، استقال المعتصم فجأة في قمة أزمة المريخ وصراعة مع وزير الرياضة بالخرطوم اليسع صديق التاج والمفوضية، وهي الفترة التي شهدت قرار حل المجلس المنتخب، وتعيين آخر بقيادة الشيخ مدني.

تدخل اتحاد الكرة السوداني لحماية المريخ، تحت ذريعة أنه عضو من أعضاء الاتحاد، ونسف قرار الوزارة الولائية بحل مجلس المريخ وأعلن شرعية مجلس المريخ المنتخب.

ظهور المعتصم

إعلان شرعية مجلس المريخ رسميًا، مرت بعمل لجنة كونها اتحاد الكرة السوداني، في أول يوليو / تموز 2018، والتي أثبتت استقالة طارق المعتصم عن منصب السكرتير العام، إلى جانب عضو مجلس الإدارة معتصم مالك.

المعتصم أعلن فجأة ظهوره بمجتمع المريخ، في مارس / آذار الماضي، حين نجح في إقناع ظهير الهلال الأيسر محمود اُم بَدَّة بالتوقيع للمريخ، وقدمه لمجلس المريخ الذي قبل بالهدية.

وقبلها أقنع المعتصم مجلس المريخ بالتعاقد مع الثنائي ضياء الدين محجوب من الأمل عطبرة، والتاج يعقوب من الأهلي عطبرة، وقد أقنع الثنائي الفنيين ومراقبي الدوري السوداني.

خياران للعودة

طريقة عمل طارق المتعصم في منصب الأمين العام، والمتسمة بالهدوء الشديد، وقدراته الإدارية، تؤيد عودته للمريخ، ولكن ليس أمامه سوى طريقين، أولهما أن يتقدم بطلب عودته لمجلس المريخ، ويخرج بقرار إعادته لمنصب الأمين العام.

أما الخيار الثاني أمام طارق المعتصم، فهو دراسة الجوانب القانونية في أمر عودته للمريخ وإيجاد ثغرة قانونية تساعده في تحقيق هدفه.




وفي الحالة الأولى، يوجد ثغرة أمام قبول مجلس المريخ استقالة المعتصم والتي أصبحت سارية بعد رفعها للمفوضية، وهي أن المفوضية لم يتضح بعد قبولها استقالة مجلس المريخ.

ولكن أهم فائدة في قبول عودة طارق المعتصم لمجلس المريخ، تتمثل في أنه سيعيد التوازن لإحدى المجموعتين بالمجلس المنتخب، من حيث السيطرة على القرار، في تعقيدات أن مجلس المريخ يعمل بدون رئيس.















كووورة

كفر ووتر
 0  0  98
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

قال تجمع المهنيين السودانيين السبت إنه اختار الإضراب السياسي جبراً لا رغبةً لحسم..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:25 مساءً الخميس 20 يونيو 2019.