• ×

02:16 مساءً , الإثنين 21 أكتوبر 2019

نموذج مستعمرة : النوع قائمة

نموذج مستعمرة : النوع قالب فيديو

قائمة

بيان هام من تجمع المهندسين و العاملين بالكهرباء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 بسم الله الرحمن الرحيم
تجمع المهندسين و العاملين بالكهرباء
بيان

إلى جماهير شعبنا الكريم

ظلَّ الشعب السوداني صابراً على التكتلات السياسية في ظِل الحكومة السابقة حتى تفجرت ثورة التغيير التي علق المواطن آماله وتطلعاته عليها لتحقيق الأهداف المنشودة.

الكهرباء جزء أصيل في حملة الأمل العام وإمتثالاً لرغبة الشعب، كانت الاستجابة لنداء الوطن والمناداه لحكومة مدنية.

في شهر رمضان المبارك قام العاملون بالشركة السودانية لتوزيع الكهرباء بتنظيف أذيال النظام السابق وحل مدير الشركة القابضة ومدير الإدارة العامة للمالية ومدير شركة التوزيع ونائبه ومن ثم تم تعيين المدير العام الباشمهندس خالد مصطفى من قبل العاملين لكفاءته وحنكته الإدارية.

ومن اول القرارات التي إتخذها حل قسم تأمين المنشأة والذي يمثل أحد أيادي النظام السابق الخفية، التي تقوم بتنفيذ اجندتهم.

وقد وجد المدير العام تماطل من وكيل الوزارة السابق في تنفيذ قرار تنسيبهم إلى وزارة الكهرباء من شهر يونيو وحتى أواخر شهر يوليو، حينها إتخذ المدير العام بعد مناقشات مع الوكيل السابق قراراً بإخلاء سبيلهم استناداً على قرار الوكيل السابق وإيقاف المؤامرات التي كانت تحاك من المنتسبين للقسم بالشركة.

قوبل هذا القرار برفض من الوكيل السابق وقام الوكيل بإصدار قرار بإلغاء قرار إخلاء سبيلهم وإعادتهم إلى الشركة مما أثار حفيظة العاملين حيث قاموا بوقفة احتجاجية شارك فيها كل العاملين بالقطاع (توزيع،توليد،نقل)، أدت هذه الوقفة إلى إقالة الوكيل وإلغاء الخطاب الصادر من الوكيل القاضي بعودة التأمين.

ظلَّ الباشمهندس خالد يواجه مضايقات من وكيل الوزاره السابق ومجلس الإدارة ذلك عن طريق الآتي:

١_عدم تغذية الشركة للموازنةالمطلوبه لتسيير العمل الفني بتوفير المواد المطلوبه وسداد مديونيات المقاولين الذين يقومون بتغذية المخازن بالمواد المطلوبة.

٢_عدم تسمية المدراء العامين ومدراء الإدارات ومدراء الأقسام مما شكل فراغا إداريا انعكس أثره سلباً على كل الإدارات بالشركة من حيث التشغيل والصيانة ووضع الخطط اللازمة لمقابلة فصل الصيف والخريف.

نتيجة لكل ما ذُكر سابقاً سيكون هنالك تصعيد من جانبنا كالآتي:

اليوم الأحد الموافق 2019/8/4 وقفة احتجاجية داخل مباني رئاسة الشركة السودانية لتوزيع الكهرباء لجميع العاملين بشركات الكهرباء الساعة ١٠ صباحا وذلك لتقديم مطالب للسيد الوكيل المتمثلة في:

١/حل مجلس الإدارة وهو جزء من النظام البائد ممثلاً في رئيسه الفريق أمن الرشيد فقيري نائب مدير جهاز الأمن السابق وأحد قادة الأمن الشعبي لوقوفه حجر عثرة أمام تنفيذ الهيكلة التي شكلها المهندس خالد مصطفي.

٢/ إلغاء قرار إعفاء الباشمهندس خالد مصطفي ومنحه الموازنة المخصصة لتسيير دولاب العمل والمصادقة علي الهيكلة.

٣/ إنهاء إجراءات تسليم وتسلم العُهَد لمنسوبي قسم التأمين وتوفيق أوضاعهم بالوزارة وضمان عدم رجوعهم لشركة التوزيع.

٤/ تمليك المواطن المعلومات الحقيقيه لأسباب القطوعات المتكررة من قبل الوزارة ممثلة فى شخص الوكيل.

#لا_لعودة_النظام_السابق_للكهرباء
#رد_الجميل_وعودة_الشرفاء_للكهرباء
بواسطة : admin
 0  0  165
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

بسم الله الرحمن الرحيم (وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:16 مساءً الإثنين 21 أكتوبر 2019.