• آخر الأخبار

    الخميس، 15 أكتوبر 2020

    قلم في الساحة مامون أبوشيبة الله يهديك.. معتصم محمود

     



    قلم في الساحة
    مامون أبوشيبة
    الله يهديك.. معتصم محمود
    * الزميل معتصم محمود كاتب هلالي معروف ومشهور في الوسط الرياضي بكتاباته ضد عباد الله الذين لا يتفقون مع آرائه أو الذين تتضارب توجهاتهم مع مصالحه..
    * ويستخدم معتصم أسلوب التشهير والضرب تحت الحزام ونهش الخصوصيات لاغتيال الشخصية التي يستهدفها.
    * ولأن توجيه الاتهامات الجائرة مباشرة للناس قد يقوده لساحات المحاكم لذلك يلجأ لأساليب الكتابة الخبيثة مثل (ليس صحيحاً إن فلان حرامي ومجرم ويفعل كذا وكذا ولكن الصحيح....!!) ليفهم القارئ إن فلان حرامي ومجرم ويفعل كذا وكذا.. ويفلت هو من الإدانة على أساس أنه كتب عبارة (ليس صحيحاً).
    * اضحكني المسكين معتصم وهو يكتب لينعتني (بالأطرش) دون أن يكتبها مباشرة.. بقوله إنني أسئت لشداد بقولي إنه رجل ثمانيني يتوكأ على عصا وأقوى من شعب المريخ كله..
    * جعل معتصم بخبثه من وصف شداد بالثمانيني الذي يتوكأ على عصا إساءة أو شتيمة حتى يكتب بخباثته (وهل يرضيني أن يصفني شداد بالأطرش) لاعتقاد هذا المسكين إن هذا الوصف يغضبني..
    * أقول لمعتصم إذا أردت أن تشتمني أو تصفني بأي عبارة تحلو لك فأفعل ذلك مباشرة بعيداً عن الخبث واللف والدوران لأن أسلوب الخباثة واللف والدوران يعني إنك محرج أو تخشى شيئاً وهذا ليس من شيمة الرجال..
    * القول إن شداد رجل ثمانيني يتوكأ على عصا وأقوى من 15 مليون مريخي لأنه يتحكم وحده في مصير كيان المريخ هذه ليست إساءة لشداد بل استفزاز لعشرات الملايين من المريخاب (شيوخ وشباب رجال ونساء) واشعارهم إنهم أضعف من رجل واحد وصل سن الشيخوخة ويتوكأ على عصا..
    * لمن لا يعلم شخصي معاق سمعياً منذ الصبا إثر اصابتي بالحمى الشوكية.. ولكن بحمد الله وهبني الله نعمة العقل حيث واصلت تعليمي في المدارس العادية وحتى التخرج من جامعة الأسكندرية العريقة ومتخصص حالياً في هندسة الهايدروجيولوجيا..
    * فاقد السمع يقال له (أصم) وفاقد النطق يقال له (أبكم) أما المعاق منذ الميلاد في السمع والكلام يقال له (أطرش) وهذا لا يعي شيئاً ومرفوع عنه القلم.. وكل ما يبتلي به الإنسان من صنع الله.. ولا يضير المبتلي ولا يغضبه أن ينعتوه أو يسخروا مما ابتلاه به الله لأنه ليس من صنعه..
    * الإعاقة الجسدية من الله وليست رذيلة أو عيباً في الأخلاق يا معتصم.. والعديد من المشاهير كانوا معاقين ولم تحرجهم أو تغضبهم إعاقتهم مثل الاديبة هيلين كيلر (صماء وبكماء وعمياء).. والموسيقار العالمي بتهوفن (أصم) والأديب العربي طه حسين (أعمى)..
    * تربطنا آل أبوشيبة صلات أسرية بآل شداد من عدة جهات.. ولكن هذا لا يمنعني أن أقول الحق بآن رئيس الاتحاد كمال شداد يستهدف المريخ وبصورة سافرة.. لدرجة هتك المؤسسية والقانون وهذا ما أدخله في الخصام مع كبار أعضاء مجلسه..
    * نحن ندافع عن مؤسسة المريخ ولكن لا نفعل ذلك من أجل الأجندة الخاصة والمصالح الشخصية والتكسب.. وشخصياً إذا كنت أرغب في التكسب الشخصي لاستغليت العلاقة الأسرية التي تربطني بآل شداد ولأصبحت أحد حواريي شداد لأنعم بالسفريات والنثريات الدولارية..
    * لا أحب اللهث وراء المال وحطام الدنيا رغم أنه كان بامكاني أن استغل العلاقات الأسرية التي تربطنا بالأخ جمال الوالي وبرئيس الاتحاد العام كمال شداد.. ويكفي إنني لا زلت حتى اليوم اترحل بالمواصلات العامة ولا امتلك منزلاً خاصا حيث أسكن مع أولادي في منزل الوالد مع الأسرة الكبيرة، ولا أملك من حطام هذه الدنيا غير قطعة اتحاد الصحافيين المهجورة بالوادي الأخضر، وأنا راض بما قسمه لي الله سيحانه وتعالى وبما ابتلاني به، وأسأل الله أن ينعم على الزميل معتصم بالرشد وألا يبتليه في صحته وعافيته..
    • Blogger Comments
    • Facebook Comments

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: قلم في الساحة مامون أبوشيبة الله يهديك.. معتصم محمود Rating: 5 Reviewed By: الصادق الشايب الجيلي
    Scroll to Top