• آخر الأخبار

    السبت، 25 يونيو 2022

    *في التمنيات* هاجموه بضراوة لدرجة اني اشفقت على المريخ ...! محمد كوراك

     



    *في التمنيات*


    هاجموه بضراوة 

    لدرجة اني اشفقت على المريخ ...!


    محمد كوراك


    * اشفقت عليه وهو تحاصره الازمات من كل فج عميق وقريب ...!

    * اشفقت عليه والاصابات تطبق على لاعبيه الاساسيين ...!

    * اشفقت عليه ونجومه تتهاوى 

    - توني غياب "بسبب عدم اعادة قيده" والزواج ...!

    - السماني عائد من بعد طول اصابة ...!

    - طيفور رمانة وسطنا يغيب بالاصابة في اللحظات الاخيرة ...!

    - الصيني ملك السنتر يختفي بالعقاب الصارم والمستحق ...!

    - الجزولي يعاني من اصابته ...!

    - محمد الرشيد قيثارة الوسط اسير للاصابة ...!

    - التاج يعقوب "الملك غير المتوج" اصابته عدوى الاصابات ...!

    - العقرب ملك الشقلبه في زنزانة الاصابة يشتكي الاهمال ...!

    - امير الحسن ملك "الضبط والربط" خارج السودان للتشافي ...!

    - بخيت خميس يجاهد مبدعا ويده مصابة ...!

    - منجد النيل يتم ابعاده لسوء التصرف ...!

    * الزعبم ضرب الزبون يوم جمعة المسلمين وضرب الزبون باتت عادات وتقاليد ...!

    * بالسبت نخبت وبالجمعة نهبد وكل ايام الله لنا فيها نصرا ...!

    * اشفقت على المريخ حقيقة لا مجازا ...!

    * لان اعلام الهلال ظل يمارس عليه ضغوطا عنيفه حتى نحن اصابتنا تلك الضغوط ...!

    * خرج تصويرهم "نمر من ورق" ويظل النمر "نمرا" ...!

    * حشدوا حشدهم من مزمل والغربال والشعلة واجاجون وفرتكان وعلان والضرب كان بواسطة البمبان ...!

    * الزعيم يفرمل الهلال في احلى نزال ...!

    * الزعيم يوقع اول هزيمة بالمتصدر 

    * من حق جماهير المريخ ان تفرح خاصة بهذا الانتصار ...!

    - لان المريخ لم ينتصر على الهلال فقط ...!

    - المريخ انتصر على ازماته التي بمقدورها ان تهد العواتي من الجبال ولم تهدك يا زعيم ...!

    - الزعيم انتصر على ازماته التي تقف شاهقة كالطود العظيم ...!

    - انتصار تحقق في ظروف بالغة التعقيد والتشعيب والتشظي والانتشطار ...! 

    * ازمات ادارية متلاحقة ومتراصه منذ خمس سنوات ونيف ...! 

    * انتصر المريخ رغما عن غيابات اعمدة اساسية ومؤثرة فيه خاصة في لقاءات القمة ...!

    * انتصر المريخ بالرغم من ان جهازه الفني جديد ولم يتعرف على اسماء لاعبيه ناهيك عن امكانياتهم ...!

    * انتصر المريخ بجهاز فني جديد بالكامل في اول قمة له ...!

    * انتصر الزعيم بعد سلسلة من التعادلات التي وسعت الفارق النقطي بينه والهلال لثمانية نقاط ...!

    * انتصر الزعيم عندما قهر ظروفه ...!

    * انتصر الزعيم خارج ارضه ...!

    * انتصر الزعيم وملعبه خارج الخدمة منذ ثلاثة سنوات ...!

    * خسر الهلال الذي كان بمقدوره ان يوسع فارق النقاط الى 11 نقطة ...!

    * خسر الهلال لانه لم يقرأ كيميا الزعيم في مثل هذه الظروف ...!

    * لماذا خسر الهلال وهو المستقر اداريا وفنيا حتى الدعم ظل مستقرا له ياتيه من حيث يعلم ومن حيث لا يعلم ...!

    * لماذا خسر الهلال وهو بكامل نجومه وبدون اصابات وبدون غيابات ...!

    * لماذا خسر الهلال وهو المنتشي معنويا بصدارة قبل اللقاء كانت بفارق 8 نقاط ...!

    * لماذا خسر الهلال وهو الذي ظل يتلقى الدعم من انصاره عبر السوشيال ميديا حتى ظننا ان المريخ موعود بهزيمة تاريخية ...! 

    * لماذا خسر الهلال وان اعلامه ظل يمده بدفقات معنوية فاقت الخيال ...!

    * لماذا خسر الهلال وهو يتلقى فيضانات من النفخ والتطبيل والتاويل والتحوير والارهاب والسخرية والشماتة بصورة جعلتنا في لحظات نتقاد لها ...!

    * لماذا خسر الهلال وادارته تستغل كل منبرا اعلاميا وتتوعد وتسخر وتنال من كبير السودان ...!

    * وفي النهاية طلع نفخهم "تح في بح" اعلامهم خسر قبل ان يخسر فريقهم فقد خسروا كميات كبيرة من الحبر الذي سكبوه على قصاصات جرائدهم وطلع كلامهم "كلام جرائد" ...! 

    * استغل ناشطيهم منبر الفيسبوك والواتساب والانستغرام والتويتر وحتى التيك توك فتارة يتوعدون المريخ بهزيمة تصلح ان تدون في صفحات التاريخ في صفحة "الفضايح" لكنهم جهلوا او تجهالوا عمدا ان الزعيم يظل كبيرا مهما عصفت به الازمات وتقاذفته امواج المشاكل العاتية يظل طودا لا تنال منه الريح فكيف لبغاث الطير ان تنال منه ...!

    * كتبوا وتبجحوا وازبدوا وارعدوا وتوعدوا بهزيمة المريخ وقالوها صراحة ان المريخ بمشاكلة وازماته هو لقمة وفريسه سهلة المنال ...!

    * ووضح ان الهلال لا يمكن له ان ينتصر على الزعيم الا اذا كان الاخير بمر بظروف صعبة ...!

    * فتية المريخ قهروا الظروف والازمات والتحكيم والتنجيم والترصد والتنمر ...!

    * وفتية المريخ الذين راهنا عليهم قدموا للهلال واهله درسا لن ينسوه ابدا ...!

    * فتية الزعيم "وروهم" منو الطفا النور وورهم المكشن بلا بصل ...!

    - الدرس الاول .. المريخ يمرض لكنه لا يموت

    - الدرس الثاني .. المريخ بمن حضر "حقيقة لا مجاز" ...!

    - الدرس الثالث .. المريخ بمن هو جاهز قادر على الافتراس والدواس ...!

    * المريخ "نار" وكفى جعل الهلال "نور" وانطفا ...!

    * المريخ انتصر على الظروف والازمات والتعقيدات قبل ان يفترس الهلال ...!

    * المريخ يظل الرقم الصحيح ودونه كسور وبواقي ...!

    * نعم انتصر المريخ علي وصيفنا الظريف ولطيف وخفيف ونضيف وشفيف بهدف يهد حيل الجبال الشم ...!

    * ولو استغل رماة المريخ كم الفرص التي اتيحت لهم ولو تمت ترجمت الانفرادات العديدة لاهداف لخرج الهلال بهزيمة يشيب لها راس الولدان ...!

    * 12 عنصرا من عناصر المريخ الاساسية هم غياب في لقاء الامس فكم غاب عن الهلال ...!

    * الجهاز الفني للمريخ جديد "لنج" والجهاز الفني للهلال يعيش استقرارا منذ سنوات ...!

    * اداريا المريخ يعيش فراغا "الان" والهلال ينعم بالاستقرار ...!

    * عددا مقدرا من لاعبي المريخ يشملهم اعادة القيد ولم يتم قيدهم حتى الان فكم بفريق الهلال ممن يشملهم اعادة القيد ولم يتم قيدهم ...!

    * معظم لاعبي المريخ يعيشون ظروفا نفسيا قاسية واستثنائية فكم من لاعبي الهلال يعيشون هذه الظروف ...!

    * المريخ معظم نجومه مصابين فكم بالهلال من لاعب مصاب ...!

    * المريخ بالامس قدم التهاني لابنه السوباط بفوزة بالتزكية بطريقة راقية وكلها ذوق وشياكه ...!

    * وادارة واعلام ومناصري الهلال هللوا وفرحوا "كذبا" بعودة "سوءداكال" للمريخ لان الاخير ظل عنوانا للضعف والهوان وفي عهده تنفس الهلال الصعداء ونال من المريخ ما نال ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ...!

    * عجبوني ولاد المريخ ...!

    * المريخ يذبح ضحيته قبل بلوغ عيد الاضحى ...!

    * الشية صاج جمر ...!

    * المريخ يضحي بخروف وارد زريبة العيش اقرن اكحل يمشي في زراق ...!

    * المريخ يجندل الهلال قبل ان يصل الفوج الاول من حجيج السودان لارض الرسول الكريم ...!

    * ضحيتنا ضبحناها بدري بدري ...!

    * آخر ثماني مباريات للقمة خمسة انتصارات للمريخ مقابل فوزان للهلال وتعادل وحيد ...!

    * العجب ورفاقه يوقعون على انهاء عقد موتا ...!

    * بامر العجب ورفاقه الـ 8 تتقلص لـ 5 والخمسة مقدور عليها ...!

    * اين اختفت جموع الهرتالة اصحاب الاماني الزايفه والوعود الكاذبه من الفيس "لعل المانع خير" ...!


    * آخر سطر .. قالوا موتا كيسوا فاضي ...!

    • Blogger Comments
    • Facebook Comments

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: *في التمنيات* هاجموه بضراوة لدرجة اني اشفقت على المريخ ...! محمد كوراك Rating: 5 Reviewed By: الصادق الشايب الجيلي
    Scroll to Top