728x90 AdSpace

  • Latest News

    الاثنين، 29 يونيو 2020

    خطوة عديلة بإذن الله.. بقلم اسماعيل حسن

    خطوة عديلة بإذن الله.. بقلم اسماعيل حسن





    * كما تمنينا: قرر الاتحاد العام استئناف النشاط الرياضي.. وتكملة بقية مباريات الدوري الممتاز.. وكأس السودان.. والتأهيلي.. والوسيط، إعتباراً من يوم ١٥ أغسطس القادم.. على أن تشرع الأندية في وضع الترتيبات اللازمة لبدء التدريبات..
    * كذلك قرر الاجتماع عودة تدريبات المنتخب الوطني وفق رؤية جهازه الفني..
    * وتم توجيه الاتحادات المحلية باستئناف نشاطها..
    * وكان الاجتماع شهد نقاشاً ديمقراطياً، ساخناً، مستفيضاً حول عودة النشاط.. وبرزت العديد من الأصوات التي ترفض العودة… ليتم اللجوء في النهاية إلى الديمقراطية..
    * عشرة أعضاء صوتوا لصالح عودة المنافسات.. مقابل سبعة أعضاء صوتوا ضد عودتها.. بينما لم يشارك في التصويت خمسة أعضاء بينهم الدكتور كمال شداد..
    * الأعضاء الذين أيدوا عودة المنافسات هم…. الدكتور حسن برقو.. الباشمهندس نصر الدين حميدتي.. البروف محمد جلال.. اللواء عامر عبد الرحمن… عمار القضارف… الدخيري… عبد العزيز سعد الله.. بدر الدين المبارك… سبيل مدثر … عبد الرحيم الدلنج..
    * الأعضاء الذين صوتوا ضد عودة النشاط… هم الباشمهندس الفاتح باني.. مأمون بشارة… معتز الشاعر… معتصم محمد الحسن… محمد حلفا.. مولانا الجابري.. إسماعيل رحمة..
    * الأعضاء الذين لم يشاركوا في التصويت….. كمال شداد… حسين أبوقبة… رمزي يحي… ميرفت حسين… عبد الحميد الجاك ..
    * عقب الاجتماع سمح رئيس الاتحاد للصحفيين والإعلاميين بالدخول، وردّ على جميع الأسئلة بصراحته المعهودة.. وأبرز الخطاب الرسمي الذي يحمل موافقة لجنة الطوارئ الصحية على استئناف النشاط وفق اشتراطات الفيفا، وتوجيهات منظمة الصحة العالمية، ووزارة الصحة السودانية..
    * وأكد أنهم كاتحاد، سيتشددون في تطبيقها، لضمان سلامة اللاعبين والمدربين والحكام..
    * وفي رد على سؤال… أوضح شداد أن الاتحاد العام – بعد أن وافقت الجهات الأمنية والصحية – هو الجهة الوحيدة التي تملك حق إصدار قرار بعودة النشاط الرياضي أو مواصلة تجميده.. باعتبار أنه شأن فني يخصه وحده.. ولا علاقة لأي جهة أخرى به..
    * يعني يا وزارة الشباب… نقطة سطر جديد..
    * من جانبي سألت قيادياً في الاتحاد العام، هل قرار عودة النشاط يشمل حتى الاتحادات المحلية، فأكد أنه يشملها.. ولكن إذا كانت هنالك أي عوائق أمنية، أو صحية، تحول بينها وبين ذلك، فما عليها إلا أن توضح ذلك في خطاب للاتحاد العام.. وإذا تأكد له أن الأسباب مقنعة، يمكن أن يستثنيها من قراره.. على أن تتحمل العواقب المترتبة على ذلك، ومنها الحرمان من الدعم، وعدم مشاركة أنديتها في المنافسات القومية..
    * عموماً دعونا نستبشر خيراً بهذا القرار… ونؤمّل في أن يعود النشاط ويتواصل، بدون أي معوقات ترغم الاتحاد على تجميده من جديد..
    * الإخوة الذين يتباكون على هذا القرار.. ويعارضون عودة النشاط بحجة أن فيه خطورة على حياة الجماهير واللاعبين.. ويزعمون أنه يهدد حياة الشعب السوداني كله، أفلا يعلمون أن النشاط الرياضي أصلا لم يتوقف في الأحياء ولا الملاعب الكبيرة والصغيرة بولاية الخرطوم؟؟!! وأن نجوم الدوري الممتاز ودوري الأولى ودوري الثانية يشاركون في جميع المهرجانات والمباريات الحبية، والتمارين في الأحياء المختلفة؟؟؟!!!
    * لماذا لم نسمع لهم من قبل أصواتاً تستنكر ذلك، وتطالب السلطات بحسمه؟؟!!
    * بل ولماذا لم نسمع لهم صوتاً والحياة تسير في شوارع ومخابز وأسواق ومولات ومطاعم الخرطوم بشكل أكثر من عادي، رغم قرار الحظر المفروض من لجنة الطوارئ الصحية؟؟!!
    * خلاصة القول…… إذا كان النشاط الرياضي – كما قلنا – مستمراً بشكل عادي في الأحياء والملاعب الكبيرة على عينك يا تاجر، وبدون ضوابط وإرشادات وزارة الصحة، فما الغضاضة في أن يٌمارس بشكل رسمي، ووفق ضوابط واشتراطات الفيفا ومنظمة الصحة العالمية؟؟
    * لن أكون مثل “الجهلاء” وأقول إن كورونا مافي.. ولكني أقولها بالفم المليان وأنا مسؤول عنها؛ إن حظر التجوال هو (المافي)….. فكفوا عن التباكي والعويل يرحمكم الله، وباركوا قرار عودة النشاط.. وقدّموا مقترحاتكم التي تدعمه.. وكان الله يحب المحسنين..
    2
    * كما هو معلوم، فإن منافسة الدوري الممتاز قبل أن يعلن الاتحاد العام تجميدها بسبب جائحة كورونا، وصلت الأسبوع 25 بالنسبة لأندية الأمل العطبراوي وحي العرب والفلاح عطبرة وأهلي مروي، وتبقت لكل منها سبع مباريات..
    * وخاض كلٌ من هلال الأبيض وحي الوادي نيالا وأهلي شندي والخرطوم الوطني والرابطة كوستي والشرطة القضارف، وأهلي عطبرة؛ (24) مباراة، وتبقت له (8) مباريات..
    * أندية مريخ وهلال الفاشر وأهلي الخرطوم وهلال كادوقلي، خاض كل منها، (23) مباراة.. وتبقت له (9) مباريات..
    * المريخ والهلال العاصميان، خاض كلٌ منهما 22 مباراة، وتبقت لكل فريق (10) مباريات..
    * ترتيب الأندية حتى هذه اللحظة.. الهلال في الصدارة (51) نقطة.. المريخ الثاني (48) نقطة..
    * هلال الأبيض الثالث (48) نقطة.. الأمل عطبرة الرابع (46) نقطة..
    * حي العرب الخامس(39) نقطة… مريخ الفاشر السادس (38) نقطة..
    * حي الوادي نيالا السابع (38) نقطة.. أهلي مروي الثامن (34) نقطة.. أهلي شندي التاسع (33) نقطة..
    * الخرطوم الوطني العاشر (29)… هلال الفاشر الحادي عشر (28) نقطة..
    * الفلاح عطبرة الثاني عشر (25) نقطة… أهلي الخرطوم الثالث عشر (24) نقطة..
    * هلال كادوقلي الرابع عشر (20) نقطة.. الشرطة القضارف الخامس عشر (20) نقطة..
    * الرابطة كوستي في المركز قبل الأخير (19) نقطة.. وأهلي عطبرة في المركز الأخير (14) نقطة..
    * ختاماً…. الكيفية التي تجري بها بقية المباريات، مسؤولية اللجنة المنظمة للمنافسات بالاتحاد العام، وستصدر قراراً بشأنها قريباً بإذن الله..
    * وكفى.



    السودان اليوم:

    • Blogger Comments
    • Facebook Comments

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: خطوة عديلة بإذن الله.. بقلم اسماعيل حسن Rating: 5 Reviewed By: الصادق الشايب الجيلي
    Scroll to Top